الثلاثاء 26 جمادى الأولى 1441 - 11:57 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 21-1-2020
أخبار الأمم المتحدة (ارشيف)
نيويورك (يونا) - يبحث مجلس الأمن اليوم الثلاثاء أبرز التحديات التي تواجه عملية السلام في الشرق الأوسط كالحصار المفروض على غزة، وعدم إحراز أي تقدم في عملية المصالحة بين الفلسطينيين، والوضع الإنساني في غزة، بالإضافة إلى استمرار العنف بين الطرفين.
ومن المقرر أن يتناول المجلس خلال مناقشته الفصلية المفتوحة حول الوضع في الشرق الأوسط بما في ذلك القضية الفلسطينية اليوم وقف النشاط الاستيطاني لاسيما بعد أن أعربت تقارير أممية عن قلقها العميق من استمرار عمليات الهدم والاستيلاء على الهياكل الفلسطينية والزيادة الكبيرة في عمليات هدم المباني الفلسطينية.
ومن المرجح أيضا أن تعبر مساعدة الأمين العام للشؤون السياسية روزماري دي كارلو خلال إحاطتها عن القلق بشأن استمرار النشاط الاستيطاني الإسرائيلي، حيث أكد في هذا الصدد المتحدث باسم الأمين العام ستيفان دوجاريك أن موقف الأمم المتحدة لم يتغير بهذا الخصوص ولايزال يؤكد أن الاستيطان الإسرائيلي غير قانوني.
من جانب آخر أكد الأعضاء العشرة الجدد المنتخبون في مجلس الأمن في تصريحات سابقة عدم قانونية المستوطنات مكررين قلقهم الجماعي بشأن إمكانية ضم المناطق في الضفة الغربية.
ومن المتوقع أن يتم خلال الجلسة مناقشة الانتخابات الإسرائيلية والفلسطينية المتوقع إجراؤها العام الحالي بسبب الفشل في تشكيل حكومة بعد انتخابات متتالية في عام 2019 حيث أعلن الرئيس الإسرائيلي روفين ريفلين أنه سيتم إجراء انتخابات ثالثة تاريخية في الثاني من مارس المقبل.
(انتهى)
​ص ج/ ح ص
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي