الثلاثاء 24 شوال 1441 - 10:55 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 16-6-2020
فيينا (يونا) - أطلق رافائيل جروسي، المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية، مبادرة لتعزيز الاستعداد العالمي في مكافحة الأوبئة المحتملة مستقبلا، ومساعدة الدول الأعضاء على استخدام التقنيات النووية للكشف السريع عن مسببات أمراض الحيوانات العابرة للحدود، لاسيما التي تنتقل إلى البشر، مثل فيروس كورونا المستجد.
وأوضحت الوكالة - في بيانها الصادر عن مقرها الرئيس في العاصمة فيينا - أن المشروع المتكامل لمكافحة الأمراض الحيوانية، الذي يحمل اسم "زودياك"، سيؤسس شبكة عالمية لمساعدة المختبرات الوطنية في الدول الأعضاء على مراقبة الأمراض الحيوانية، مثل كورونا المستجد والإيبولا وإنفلونزا الطيور وزيكا، ومساعدة المسؤولين البيطريين على تحديد هذه الأمراض قبل انتشارها.
ويعتمد المشروع "زودياك" على الاستفادة من القدرات التقنية والعلمية والمخبرية للوكالة وشركائها، وقدرة الوكالة على توفير المعدات والمعرفة التقنية بسرعة إلى الدول الأعضاء، وجعلها أكثر استعدادا لمواجهة تفشي الأمراض في المستقبل.
وأكد جروسي مدير عام الوكالة - في البيان الصادر عقب اجتماع مجلس حكام الوكالة - أنه ستتاح للدول الأعضاء إمكانية الوصول إلى المعدات وحزم التكنولوجيا والخبرة والتوجيه والتدريب، وأشار إلى تلقي صانعي القرار في الدول الأعضاء مستقبلا معلومات محدثة تمكنهم من التصرف واتخاذ القرارات بسرعة.
(انتهى)
ص ج/ ح ص
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي